يحتاج طفلك الصغير ارتداء نظارات شمسية؟

كم مرة رأيت طفل رضيع يرتدي نظارة شمسية؟ نادراً، أليس كذلك؟ لا ينبغي أن يكون هذا هو الحال لأن الأطفال أيضاً بحاجة إلى حماية أعينهم مثل البالغين إن لم يكن أكثر.

 

غالباً ما يتسائل العديد من الأباء عما إذا كانت النظارات الشمسية ضرورية لأطفالهم، ومتى بالتحديد يمكن لأطفالهم البدء في ارتدائها، والجواب ببساطة هو أنه من المفترض ارتدائها في أقرب وقت ممكن حتى إذا كان طفلك رضيع – يبلغ عمره أقل من عام واحد – طالما أن النظارة تلبي معايير السلامة والأمان

لماذا يحتاج طفلك إلى نظارة شمسية؟

تماماً مثل بشرة الأطفال حديثي الولادة، فإن عيون الأطفال تعتبر حساسة بشكل خاص من التعرض لأشعة الشمس خاصةً قبل سن العاشرة. لذلك، فإن التعرض للأشعة فوق البنفسجية يمكن أن يؤدي إلى الإضرار بعينين الطفل وكذلك جلده، ويمكن أن يكون التأثير التراكمي للأشعة فوق البنفسجية مدمرًا للغاية، ولا يمكن معالجته في بعض الأحيان بينما يحمي ارتداء النظارات الشمسية في سن مبكر من أمراض العيون التي قد تظهر لاحقاً. لذلك، لا ينصح الأطباء بأن تغامر بالانتظار إلى سن معين ولا داعي لأن تأجل تعود طفلك أو رضيعك على وضع النظارات الشمسية إلى يوم آخر.

متى يحتاج طفلك إلى إرتداء النظارات الشمسية؟

يجب أن يرتدي الأطفال النظارات الشمسية بقدر الإمكان في أي وقت يكونوا في الهواء الطلق لفترة طويلة بين الساعة 10 صباحًا وحتى 4 مساءً – عندما تكون الشمس في أقصى حدتها -، أو إذا كانوا يلعبون في الخارج بالنهار، وخاصةً إذا كانوا يقضون وقتهم معرضين لضوء الشمس بشكل مباشر. 

كيف تجعل طفلك يرتدي النظارات الشمسية؟

يواجه العديد من الآباء بعض المخاوف حيال تجربة النظارات الشمسية على طفلهم لأنهم يشعرون أن طفلهم ببساطة لن يتحمل ارتدائها. ومع ذلك، فإن عليك أن تلزم طفلك بوضع النظارات الشمسية الصغيرة الخاصة به بشكل مستمر، تمامًا مثلما تصر على أن يجلس طفلك في مقعد سيارة أو يرتدي حزام أمان في كرسيه المرتفع، فإن نفس الشيء ينطبق على ارتداء النظارات الشمسية. فعليك أن تتذكر أن هذه النظارات ليست اكسسوارات أو عنصر ترفيهي؛ بل إنها معدات أطفال ضرورية لصحة طفلك وسلامته.

 

ومن حسن الحظ، فإن هناك العديد من النظارات الشمسية للأطفال تم صناعتها خصيصاً بشكل يوفر حماية 100٪ من الأشعة فوق البنفسجية الضارة لحماية عيون أطفالك، وتكون أحجامها صغيرة لتتناسب بما يكفي حتى مع الأطفال الرضع الذين يبلغون من العمر بضعة أسابيع فقط. وبالإضافة إلى ذلك، يمكنك اختيار إحدى حافظات وأربطة النظّارات التي تقلل من فرص سقوط النظارة أو كسرها أو ضياعها، وجميعها متواجدة على موقع أيوا.

 

وفي نهاية المطاف، إذا اخترت لطفلك نظارة شمسية مريحة تتناسب معه، ستجد أن مع الالتزام الثابت بوضع هذه النظارات الشمسية الصغيرة، سيبدأ طفلك في الاستجابة لارتداء النظارات الشمسية بسعادة حتى لو كان الأمر يبدو صعبًا قليلاً في البداية.

ما الذي يجب أن تبحث عنه عند شراء نظارة شمسية لطفل صغير؟

نظرًا لأن التعرض لأشعة الشمس على المدى الطويل يزيد من خطر إعتام عدسة العين في وقت لاحق من الحياة، فإن طفلك يحتاج إلى زوج من النظارات الشمسية الجيدة والمختار بعناية لحماية تلك العيون الثمينة. 

 

تعتبر النظارات الشمسية الصغيرة محبة للعيون ولها تأثير يخطف الأنظار، ولكن هناك ما هو أهم من الجاذبية عند شراء النظارات الشمسية لطفلك، وهو ما يتناسب حقاً مع احتياجات صحة عيون طفلك وسلامته. 

 

لذلك، نوفر لك أهم النصائح التي تساعدك في اختيار نظارات شمسية لطفلك يمكنه بالفعل ارتدائها. إذا كنت ستشتري نظارات شمسية لطفلك، فابحث عن العدسات التي:

 

  • تحجب الأشعة فوق البنفسجية: تأكد من وجود ملصق يشير إلى أن العدسات تحمي 99% أو أكثر من كل من أشعة UVA و UVB، وهما الأشعة فوق البنفسجية الرئيسية التي تسبب إعتام عدسة العين أو تؤدي إلى سرطان الجلد.

  • تمنع 75 إلى 85 % من الضوء: يمكنك أن تتأكد من تلك المعلومة عن طريق التحقق منها على الملصق.

  • توفر جودة بصرية جيدة: العدسات الشمسية لا يجب أن تعتم الرؤية، لذا افحص العدسات جيداً بحثًا عن أي تشوهات. ويمكنك فحصها عن طريق مسك النظارات الشمسية الصغيرة بمسافة طول ذراعك والنظر خلالها في خط مستقيم ثم حرك العدسات ببطء نحو هذا الخط، إذا كانت الحافة المستقيمة تتأرجح أو تنحني، فإن الجودة البصرية ضعيفة، أما إذا ظل الخط مستقيماً، فيمكنك اختيار تلك النظارة بكل ثقة.

  • لون العدسات موحد: تحقق من أن لون العدسات متماثل بشكل أساسي في كلتا العدستين لضمان حصول طفلك على أفضل حماية من أشعة الشمس.

  • تكون رمادية اللون: النظارات الشمسية ذات العدسات الرمادية اللون لا تشوه وضوح الألوان والرؤية مثل العدسات الأخرى. ويمكنك مناقشة ذلك بشكل أكبر مع طبيب العيون الخاص بطفلك، ولكن بوجه عام، يجب أن تتأكد فقط من أن تتجنب العدسات الداكنة جدًا لأنها قد تجعل من الصعب على طفلك الرؤية بشكل واضح.

  • تكون مصنوعة من البلاستيك المطلي: تعتبر تلك الخامة هي الأكثر عملية مع استعمال طفلك اليومي، وتحقق أيضاً من أن الإطارات متينة وخالية من أي علامات بارزة يمكن أن تكشط وجهه. 

  • تكون كبيرة الحجم: من الأفضل أن تكون العدسات كبيرة بما يكفي لحجب بعض الضوء الجانبي ولكن يجب أيضاً أن تكون النظارة الشمسية مريحة وعلى مقاسه.